التحليل الفنّي – الدولار الأسترالي مقابل الدولار الأمريكي (AUD/USD): يشهد عودة الضغوط السلبية للنشاط دون المتوسطات المتحركة


بحوث XM الاستثمارية

راح زوج الدولار الأسترالي مقابل الدولار الأمريكي يتراجع عقب ملامسة مستوى المقاومة 0.7127، حيث يبدو أن موجة التعافي التي بدأت من أدنى مستوى في 22 شهر ونصف من منطقة الدعم الهامة 0.6776-0.6840 بدأت تتلاشى. وفي الوقت الحالي، لا تدعم المتوسطات المتحركة البسيطة اتجاه سعري محدد ولكنها تثقل كاهل الزوج.

 

تشير مؤشرات الزخم قصيرة الأجل إلى أن الزخم الهبوطي أخذ في الارتفاع من جديد. حيث بدأ مؤشر الماكد، الذي كان قد تحسن في المنطقة السلبية فوق خط الإشارة الأحمر مؤخراً، معاودة التراجع، مشيراً إلى أن البائعين يستعيدون السيطرة. كما أن مؤشر القوة النسبية عاود التراجع دون مستوى 50 ومؤشر الاستوكاستك استعاد شحنته السلبية.

 

فإذا واصل الزوج التراجع من هنا، قد يلقى الدعم من شريط البولينجر الأوسط عند 0.7034 وحاجز 0.7000 قبل مستوى 0.6949 المنخفض. وإذا تصاعدت شهبة البيع أكثر قد تدفع السعر دون مستوى 0.6900، وحينها سيتحول التركيز نحو الشريط السفلي  للبولينجر عند 0.6860 ومنطقة الدعم الهامة القريبة 0.6776-0.6840. وإذا فشلت هذه المنطقة في كبح ضغوط البيع، قد ينفتح الباب أمام قمة السوينج الداخلية الهامة التي سُجّلت في أوائل مارس من عام 2020 عند 0.6685، وبعدها قد يتمّ اختبار مستوى 0.6505 المنخفض.

 

أمّأ إذا عاود الزوج الارتفاع، قد يتعرض للمقاومة أولاً عند القمة القريبة 0.7127 قبل أن ينتقل لاختبار منطقة المقاومة المؤلفة من الشريط العلوي للبولينجر عند 0.7212 وقمة 0.7265. اختراق هذه المنطقة القوية التي تضم جميع المتوسطات المتحركة البسيطة، قد يمهد لاختبار قاع السوينج الداخلي عند 0.7342. وبعدها، قد يتوقف الزوج عن الارتفاع داخل منطقة 0.7455-0.7493 قبل التوجه لاختبار منطقة المقاومة 0.7589-0.7645 التي كانت نشطة في أوائل أبريل من عام 2021. 

 

باختصار، يبدو أن  زوج الدولار الأسترالي مقابل الدولار الأمريكي عاجز عن مواصلة التقدّم نحو المتوسطات المتحركة البسيطة. ولكي يتمكّن من تعزيز آفاقه الإيجابية، عليه أولاً تجاوز قمة 0.7265 والمتوسطات المتحركة البسيطة. بيدو أن اختراق منطقة الدعم 0.6776-0.6840 قد يُضعف بشكل كبير قدرته على معاودة الارتفاع في المدى المنظور.